أزمة “ريش” تتفاعل.. بلاغ قضائي ضد صنّاع الفيلم

أزمة “ريش” تتفاعل.. بلاغ قضائي ضد صنّاع الفيلم

تتواصل أزمة الفيلم المصري “ريش” الذي عرض ضمن الدورة الخامسة من مهرجان الجونة، بالتفاعل، وقد وصلت الآن إلى أروقة القضاء.

وتقدم المحامي سمير صبري، مساء أمس، ببلاغ إلى النائب العام وإلى نيابة أمن الدولة العليا في مصر ضد مخرج “ريش” وكاتب السيناريو والمنتج، معتبراً أن الفيلم “أساء للدولة المصرية والمصريين”.

وقال صبري في بلاغه: “في اليوم الثالث بمهرجان الجونة السينمائي، تم عرض فيلم “ريش”، وعقب عرضه سادت حالة من الغضب الشديد من قبل الفنانين والمشاركين بالمهرجان، حال مشاهدتهم للعرض الأول للفيلم، بل تطور الأمر إلى مغادرة بعضهم قاعة العرض غاضباً“.

وطالب صبري بالتحقيق فيما ورد ببلاغه، وإحالة المبلغ ضدهم إلى محاكمة جنائية عاجلة.

وقد أثار فيلم “ريش الجدل” في مصر حيث اتهم بعض الفنانين والسياسيين صناع الفيلم بالإساءة لمصر والمصريين. إلا أن آخرين اعتبروا أنه يجب إتاحة الفرصة للمخرجين المستقلين للتعبير عن أفكارهم بحرية.

ويناقش فيلم “ريش” قصة أم تعيش في كنف زوجها وأبنائها حياة لا تتغير وأياماً تتكرر بين جدران المنزل الذي لا تغادره ولا تعرف ما يدور خارجه. وذات يوم يحدث التغير المفاجئ ويتحول زوجها إلى دجاجة، فأثناء الاحتفال بعيد ميلاد الابن الأصغر، يخطئ الساحر ويفقد السيطرة ويفشل في إعادة الزوج، الذي كان يدير كل تفاصيل حياة هذه الأسرة.

هذا التحول العنيف يجبر هذه الزوجة الخاملة على تحمل المسؤولية بحثاً عن حلول للأزمة واستعادة الزوج، بينما تحاول النجاة بما تبقى من أسرتها الصغيرة.

أترك تعليقك ..

ستة عشر − واحد =