هل أصبحت السوق السعودية مؤهلة لاختراق 12 ألف نقطة؟

هل أصبحت السوق السعودية مؤهلة لاختراق 12 ألف نقطة؟

قال عضو جمعية الاقتصاد السعودية محمد العمران، إن هناك تفاؤلا كبيرا بأرباح الشركات السعودية خلال الربع الثالث من العام الجاري، مع تحسن كبير في قطاعي الطاقة والبتروكيماويات.

وأشار إلى أن السوق يسجل مستويات قياسية غير مسبوقة منذ سنوات، بسبب هذا التفاؤل، مشيرا إلى أن السوق السعودية الآن أصبحت مؤهلة لاختراق مستوى 12 ألف نقطة.

وانطلق اليوم الأحد موسم الإعلان عن نتائج أعمال الربع الثالث من العام الجاري، وأعلنت شركة المتقدمة نموا بـ 40% في صافي الأرباح، كما تحولت كيمانول للربحية بـ 74 مليون دولار، فيما تراجعت أرباح المراعي بـ 34%.

وتوقع أن يقوم المستثمرون اليوم بسحب سيولة من السوق السعودي، وضخها يوم غدا من بدء تداول أسهم أكوا باور، لأن تراجع نسب التخصيص يعني أن الإقبال على أسهم الشركة سيكون كبيرا.

وتابع: “من المتوقع أن يحقق السهم ارتفاعات بالحد الأقصى في أول 3 أيام من تداوله.. حتى يصل للقيمة العادلة”.

يبدأ يوم غد الاثنين تداول أسهم أكواباور في السوق السعودية “تداول” بسعر 56 ريالا للسهم الواحد، على أن تكون حدود التذبذب السعرية اليومية 30% هبوطا وارتفاعا مع تطبيق حدود ثابتة للتذبذب السعري عند 10% هبوطا وارتفاعا.

وسيتم تطبيق هذه الحدود فقط خلال الأيام الثلاثة الأولى من الإدراج، وابتداءً من اليوم الرابع للتداول، سيتم إعادة ضبط حدود التذبذب السعرية اليومية إلى 10% هبوطا وارتفاعا، وإلغاء الحدود الثابتة للتذبذب السعري.

أترك تعليقك ..

ثمانية عشر + 1 =