8 نصائح لتقليل الآثار الجانبية للقاح كورونا

8 نصائح لتقليل الآثار الجانبية للقاح كورونا

8 نصائح لتقليل الآثار الجانبية للقاح كورونا

كثيرون يعتزمون الحصول على لقاح فيروس كورونا المستجد، لكن يخافون من الآثار الجانبية للمصل، فهل يمكن تقليل الأعراض التي تتبع التطعيم؟.

ومن المعروف عن اللقاحات أنها تُتبع بعدد من الأعراض الجانبية التي تنتج عن تفاعلها مع الجسد، إذ تدل على استجابة الجهاز المناعي المناسبة أو علامات على أن جسمك يبني المناعة.

ويفترض أن الآثار الجانبية للقاحات تظهر في غضون أسبوع من تلقي التطعيم، وعادة ما تستمر بين 24 و48 ساعة وتختفي بعد ذلك.

نستعرض أبرز الطرق التي تساعد في تقليل الآثار الجانبية الخفيفة للقاحات “كوفيد-19” وزيادة فاعليتها، منها:

– استخدام كيس ثلج أو قطعة قماش مبللة باردة للمساعدة في تقليل الإحمرار أو الألم والتورم في مكان الحقن.

– أخذ حمام بارد، إذ يمكن أن يكون أيضًا مهدئًا.

– شرب السوائل بشكل متكرر لمدة يوم أو يومين بعد أخذ اللقاح.

– تناول مسكنًا للآلام بدون وصفة طبية، إلا إذا كان لديك أي موانع محددة.

– يمكن تناول الأدوية الخافضة للحرارة لعلاج أعراض ما بعد التطعيم، مثل الأسيتامينوفين والأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات.

– تجنب الكميات الزائدة من الكحول، ورغم أنه لن يقلل من استجابتك المناعية فإنه قد يؤدي إلى ظهور أعراض مشابهة لتلك المرتبطة باللقاح.

– ارتدي ملابس خفيفة إن أمكن، إذ يمكن أن تؤدي الطبقات المقيدة إلى تفاقم انزعاجك.

– تجنب النشاط الشاق، خاصة ما يعتمد على استخدام الذراع الملقحة.

الآثار الجانبية الشائعة

عادة ما يتبع أي تلقيح عددا من الآثار الجانبية، الشائع منها في حالة التطعيم بالأمصال المضادة لفيروس كورونا:

– ألم في موقع الحقن وأحمرار أو تورم
– إعياء

– آلام المفاصل أو العضلات

– حمى أو قشعريرة

– صداع الرأس

– غثيان

– تضخم الغدد الليمفاوية

مع ذلك، فإن التعرض لأعراض جانبية قليلة أو معدومة لا يشير إلى أن اللقاح كان أقل فعالية بالنسبة لك أو أن استجابتك المناعية كانت غير كافية، كما أنه لا يدل على إصابتك سابقًا بـ”كوفيد-19″.

في حين أن معظم الأشخاص قد أبلغوا عن المزيد من الآثار الجانبية بعد الجرعة الثانية من اللقاح، فإن كل شخص فريد من نوعه، أيضا لا توجد بيانات تشير إلى أن العمر أو البنية أو الجنس أو العرق لها أي تأثير على مدى شدة الآثار الجانبية للشخص.

ومن غير المحتمل أن يواجه الشخص بعد التطعيم أعراض طارئة لكن وجب التنبيه، ومنها صعوبة في التنفس، أو ألم مستمر وضغط في الصدر، أو شفتين أو وجه مزرقتين، أو أي أعراض مفاجئة وشديدة أخرى.

قد يهمك أيضا : 

تونس تستقبل الدفعة الأولى من اللقاح الروسي “سبوتنيك V”

 اليابان ترصد منذ منتصف فبراير 8 حالات لرد فعل تحسسي من لقاح فايزر

أترك تعليقك ..