الإجهاض قد يزيد من مخاطر الوفاة المبكرة لدى النساء بنسبة 19%

الإجهاض قد يزيد من مخاطر الوفاة المبكرة لدى النساء بنسبة 19%

الإجهاض قد يزيد من مخاطر الوفاة المبكرة لدى النساء بنسبة 19

كشفت دراسة علمية حديثة أن الإجهاض قد يزيد من مخاطر الوفاة المبكرة لدى النساء بنسبة 19%، خصوصاً عند حدوث هذا الإجهاض في وقت مبكر من حياة المرأة.وحسب صحيفة «الإندبندنت» البريطانية، فقد فحص الباحثون المنتمون لكلية الطب جامعة بوسطن، البيانات الصحية لأكثر من 100 ألف سيدة أميركية في الفترة ما بين عامي 1993 و2017، لمعرفة ما إذا كان هناك أي صلة بين الإجهاض وخطر الوفاة قبل سن السبعين.
وتراوحت أعمار جميع المشاركات بين 25 و42 عاماً. وأخذ الباحثون في اعتبارهم النظر في العوامل التي من المحتمل أن تؤثر على الصحة، بما في ذلك النظام الغذائي ونمط الحياة.
وقال فريق الدراسة إنه تم تسجيل 2936 حالة وفاة مبكرة من بين المشاركات، منها 1346 بسبب السرطان و269 بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية.

ووجد فريق الدراسة أن نسبة كبيرة من حالات الوفاة المبكرة الناتجة عن هذه الأمراض كانت مرتبطة بتعرض النساء للإجهاض، مشيرين إلى أن معدلات الوفاة كانت أعلى بين النساء اللائي تعرضن لثلاث حالات إجهاض أو أكثر.كما أكدت الدراسة أن العلاقة بين الإجهاض والوفاة المبكرة كانت أكثر وضوحاً في حالات الوفاة بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية منها أكثر من السرطان.
وبشكل عام، خلص الباحثون إلى أن النساء اللائي تعرضن للإجهاض كنّ أكثر عُرضة للوفاة المبكرة بنسبة 19% من النساء اللائي لم يعانين من فقدان الحمل.وكتب الباحثون في دراستهم التي نُشرت في المجلة الطبية البريطانية: «تشير نتائجنا إلى أن الإجهاض يمكن أن يكون علامة مبكرة على المخاطر الصحية المستقبلية لدى النساء، بما في ذلك الوفاة المبكرة».
ومع ذلك، أشار الباحثون إلى أن هناك حاجة إلى مزيد من البحث لمعرفة كيفية ارتباط حالات الإجهاض بصحة المرأة على المدى الطويل.

قد يهمك ايضا

استمرار الاحتجاجات المعارضة لقانون تشديد حظر الإجهاض ببولندا

الدكتور أحمد عاصم يوضِّح أنّ الإجهاض المُتكرِّر يحدث نتيجة بعض العوامل

أترك تعليقك ..