الرئيس الصيني شي جينبينغ يبدي رغبة في شراكة جديدة مع الرياض

الرئيس الصيني شي جينبينغ يبدي رغبة في شراكة جديدة مع الرياض

الرئيس الصيني شي جينبينغ يبدي رغبة في شراكة جديدة مع الرياض

أعلن الأمير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي عزم بلاده العمل على تنظيم قمة سنوية لـ«مبادرة الشرق الأوسط الأخضر» بحضور القادة والمسؤولين في المجال البيئي، مؤكداً في اتصال هاتفي أجراه مع الرئيس الصيني شي جينبينغ، يوم أمس، أن الصين ستكون شريكاً رئيسياً للمبادرة.

واستعرض الأمير محمد بن سلمان والرئيس شي جينبينغ، خلال الاتصال، أوجه العلاقات الثنائية بين الرياض وبكين، ومجالات التعاون الثنائي وفرص تطويرها في مختلف القطاعات، في حين أعرب الرئيس الصيني عن دعم بلاده لمبادرتي «السعودية الخضراء» و«الشرق الأوسط الأخضر»، مؤكداً أهمية مساندتهما من قبل المجتمع الدولي.

وأفادت وكالة الأنباء السعودية أنه جرى خلال الاتصال استعراض مبادرتي «السعودية الخضراء» و«الشرق الأوسط الأخضر» لمواجهة التحديات البيئية في المنطقة وما ستسهم به هاتان المبادرتان في تحقيق المستهدفات العالمية لمكافحة التغير المناخي، ودورهما المؤثر في رفع مستوى جودة الحياة في المنطقة والعالم أجمع.

وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن الرئيس الصيني شي جينبينغ أبلغ ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان أمس رغبة بكين في دفع شراكتها الاستراتيجية مع الرياض «إلى مستوى جديد». وأضافت أن الزعيمين ناقشا في اتصال هاتفي تعزيز التعاون في مجالات الطاقة والتجارة والتكنولوجيا.

أترك تعليقك ..