9 نصائح لإفطار مريض ارتجاع المريء في شهر رمضان

9 نصائح لإفطار مريض ارتجاع المريء في شهر رمضان

9 نصائح لإفطار مريض ارتجاع المريء في شهر رمضان

صحيح أن ارتجاع المريء لا يحول بين المريض وصوم رمضان، لكنه قد ينغص عليهم لساعات طويلة ويحرمهم من الاستمتاع بطقوس وروحانيات الشهر الكريم.ويعد اتباع عادات غذائية خاطئة أو الإفراط في تناول الطعام خاصة في وجبة الإفطار من أهم أسباب معاناة الصائم من مشاكل في الهضم والشعور بآلام الجهاز الهضمي.

لذا من الضروري أن يراعي الصائم تناول نظام غذائي متوازن وسهل التحضير لا يسهم في تهيج المعدة وإحداث ارتجاع المريء، مع الابتعاد عن الأطعمة التي تسبب عسر الهضم أو مشاكل في القولون.

ويرى كثير من الأطباء أن الصيام فرصة جيدة لمن يعاني مشاكل وآلام الجهاز الهضمي، كون الامتناع عن تناول الطعام لفترة تتخطى 15 ساعة يوميا يسهم في تقليل أعراض ارتجاع المريء والحموضة والانتفاخات وغيرها من أمراض الجهاز الهضمي.
أطعمة لمريض ارتجاع المريء في رمضان
الدكتور عمرو ناجي، أخصائي التغذية العلاجية في مصر، نقدم  مجموعة من النصائح لأفضل الأطعمة التي يتناولها أو يتجنبها من يعاني مشاكل ارتجاع المريء أو حرقة معدة في رمضان، كالتالي:

– بدء الإفطار على كوب من التمر واللبن ثم الانتظار ربع ساعة قبل تناول الوجبة الرئيسية، بهدف إعداد المعدة لاستقبال الطعام بعد فترة طويلة من الانقطاع عن الطعام والشراب.

– تُقسم الوجبة الرئيسية إلى جزئين، الأول الإفطار على حساء دافئ (شوربة) وطبق سلطة خضراء، والثاني بعد العشاء وتشمل الوجبة البروتين والنشويات.

– من الضروري عدم تناول كمية كبيرة من الطعام في الوجبة الواحدة خاصة الإفطار؛ حتى لا تمتلئ المعدة ويحدث ارتجاع مريء.

    8 نصائح لإفطار مرضى السمنة المفرطة في رمضان

– الحرص على تناول الأطعمة المحضرة بطرق طهي سهلة مثل السلق والشوي والتحضير في الفرن، والابتعاد عن المأكولات المقلية والمسبكة والحارة أو التي تحوي قدرا كبيرا من التوابل.

– الابتعاد عن تناول الأطعمة الغنية بالمواد الحافظة أو المالحة.

– تناول كمية من السوائل، مع مراعاة تجنب المشروبات الغازية والمحلاة بالسكر، كونها تسهم في الشعور بتهيج المعدة وارتجاع المريء.

– السحور مبكرا ضروري لتجنب النوم بعد الأكل مباشرة، ويمكن تقسيمها إلى وجبتين، الأولى تكون عند الواحدة صباحا وتشمل الأطعمة الرئيسية، والثانية قبل الفجر وتشمل الزبادي أو اللبن الرايب أو أي طعام يساعد على الهضم.

– يفضل في وجبة السحور الابتعاد عن البقوليات والأطعمة المقلية والحارة والتوابل والصوصات وكل مهيجات القولون، وحال الرغبة في تناول الفول يجب أن يكون مقشورا ومطحون جيدا.

– الابتعاد عن حلويات رمضان في وجبة السحور مهم، لأنها تساعد على الإصابة بالحموضة والارتجاع، إضافة إلى كونها تسبب العطش.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

7 آثار جسدية تحدث إذا توقفت عن تناول “القهوة” في الصباح

نظام غذائي شائع يسبب أعراضا مؤقتة تشبه فيروس “كورونا” المستجد

أترك تعليقك ..