تعرف على أسباب النوبة القلبية المفاجئة عند الشباب

تعرف على أسباب النوبة القلبية المفاجئة عند الشباب

تعرف على أسباب النوبة القلبية المفاجئة عند الشباب

 أمراض القلب و الأوعية الدموية (CVDs) هى السبب الأول للوفاة على مستوى العالم، وتمثل ما يقدر بنحو 17.9 مليون حالة وفاة كل عام، وذلك وفقًا لمنظمة الصحة العالمية (WHO). وقالت وكالة الصحة التابعة للأمم المتحدة إن أربعة من كل خمس حالات وفاة بسبب الأمراض القلبية الوعائية ناجمة عن النوبات القلبية والسكتات الدماغية، وثلث هذه الوفيات تحدث قبل الأوان في الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 70 عامًا.

ووفقا لتقرير موقع thehealthsite سلط مؤتمر الكلية الأمريكية لأمراض القلب لعام 2019 الضوء أيضًا على اتجاه مقلق للنوبات القلبية لدى الشباب (40-50 عامًا) إلى الصغار جدًا (أقل من 40 عامًا)، حيث ارتفعت نسبة البالغين الذين تقل أعمارهم عن 40 عامًا والذين يعانون من نوبة قلبية بنسبة 2% خلال السنوات العشر الماضية.

ما النوبة القلبية وما أسبابها؟

عندما نتحدث عن أسباب النوبة القلبية، هناك عدة أسباب، معظمها يمكن الوقاية منه وتعديله، التفسير البسيط للنوبة القلبية هو الانقطاع المفاجئ لإمداد القلب بالدم، إما جزئيًا لفترة زمنية قصيرة على جزء صغير من القلب، أو يمكن أن يكون انسدادًا كاملاً على مدى فترة طويلة من الزمن يشمل مناطق أكبر من القلب، ما يؤدي إلى توقف القلب المفاجئ، والأشخاص الذين يصابون بالحلقة القصيرة لانقطاع الدم هم أكثر عرضة للهجمات المتكررة التي تؤدي إلى أضرار لا رجعة فيها في المستقبل.

مرض القلب التاجي (CHD) هو السبب الرئيسي للنوبات القلبية، فهى حالة يتم فيها انسداد الشرايين التاجية (الأوعية الدموية الرئيسية للقلب) برواسب الكوليسترول التي تسمى اللويحات ، مما يؤدي إلى تضيق الشرايين ، وهي عملية تسمى تصلب الشرايين.

وعلى الرغم من أن هذا يستغرق سنوات لإحداث ضرر كبير إلا أن تكوينه يبدأ فى وقت مبكر من العقد الثانى من العمر، والذى عندما يُعزى إلى حالات مرضية أخرى وأنماط الحياة غير الصحية بشكل تدريجى للشباب اليوم، يؤدى إلى زيادة خطر الإصابة بالنوبات القلبية.

كيف يمكن للشباب الحد من مخاطر النوبات القلبية؟

الأمراض المصاحبة مثل السكرى العائلى، ارتفاع ضغط الدم، السمنة، فرط كوليسترول الدم، وعيوب القلب الوراثية هي أسباب غير قابلة للتعديل لأمراض الشرايين التاجية، لكن يمكن بالتأكيد أن تظل تحت المراقبة باتباع تدابير احترازية بسيطة (ومناسبة للميزانية أيضًا) مثل تناول طعام صحي ، وممارسة الرياضة اليومية ، وتجنب التبغ والكحول والمواد الأخرى.

ويؤدي التدخين النشط إلى التدخين السلبي لدى الصغار المحاطين ما يجعلهم عرضة لخطر الإصابة بأمراض القلب التاجية في وقت مبكر.

تناول المنشطات (السبب الرئيسي للنوبات القلبية الناجمة عن المخدرات)، والأمفيتامينات ، الميثامفيتامين يمكن أن تسبب تغيرات تصلب الشرايين المحسنة التى تؤدى إلى نوبات قلبية مفاجئة ومبكرة لدى الشباب.

قد يهمك أيضًا:

دراسة تؤكد أن النساء أكثر عرضة من الرجال لخطر الإصابة بأمراض القلب

علماء يؤكدون أن تناول نسبة كبيرة من اللحوم يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب

أترك تعليقك ..