حارس الأهلي بعد الفوز على الترجى يقول يارب ادم علينا الفرحة

حارس الأهلي بعد الفوز على الترجى يقول يارب ادم علينا الفرحة

حارس الأهلي بعد الفوز على الترجى يقول يارب ادم علينا الفرحة

نشر علي لطفى حارس مرمى النادى الأهلى، عدة صور عبر حسابه الشخصى بموقع إنستجرام، من مباراة فريقه مع الترجى التونسى في إياب نصف نهائى دورى أبطال إفريقيا.وكتب علي لطفى: “يارب ادم علينا الفرحةً وتممها وكملها علي خير ????????????????????????????”.وقطع النادى الأهلى تذكرة التأهل إلى نهائي دوري أبطال إفريقيا لمواجهة كايزر تشيفز بطل جنوب إفريقيا يوم ١٧ يوليو المقبل.ومنح بيتسو موسيماني، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي اللاعبين راحة سلبية من التدريبات غدا الاثنين.ويستأنف الأهلي تدريباته بعد غدٍ الثلاثاء؛ استعدادا لمواجهة بيراميدز المقرر لها الأول من يوليو المقبل في إطار منافسات مسابقة الدوري الممتاز.وقرر سيد عبد الحفيظ، مدير الكرة بـ الأهلى، عدم السماح للاعبي الفريق الأول لكرة القدم بالظهور في وسائل الإعلام حتى الانتهاء من المباراة النهائية لدوري رابطة الأبطال، والمحدد لها 17ــ7ــ2021.

وقال عبد الحفيظ، إن هذا القرار لزيادة أجواء التركيز، خاصةً أن الفريق يخوض العديد من مباريات الدوري بشكل مضغوط خلال الأيام المقبلة قبل أن يتوجه إلى المغرب لملاقاة كايزر تشيفز الجنوب إفريقي في نهائي دوري الأبطال.وأوضح أن الأهلي حقق هدفه وهو التأهل إلى نهائي دوري أبطال إفريقيا بعد تخطي الترجي بأربعة أهداف دون رد بمجموع لقاءي الذهاب والعودة، وأن الفريق حسم تأهله للنهائي على حساب فريق كبير ولكنه لم يحصل على البطولة.وأضاف عبد الحفيظ: «الأهم أن الفريق وصل لنهائي إفريقيا بعد تخطي الترجي بطل نسخة عام ٢٠١٨ وبنتيجة جيدة تعكس شخصية الأهلي، هناك من كان يتساءل: لماذا تقلق وأنت حققت الفوز على الترجي في تونس؟ المهم أن تكون حذرًا خاصة أنك تواجه بطل نسخة ٢٠١٨».وتابع مدير الكرة أن الترجي خسر على أرضه، ومن الطبيعي أن يضغط في مباراة العودة، ولكن خبرات اللاعبين والجهاز الفني حسمت الفوز.وعلق مدير الكرة على ضربة جزاء الأهلي قائلا: «نقاشي مع حكم المباراة كان عن تطبيق القانون. تأكدت من الحصول على ضربة جزاء والجميع شاهد المخالفة وتأكد أنها ضربة جزاء صحيحة، وكان الأهم هو تنفيذ القانون بحصول لاعب الترجي على البطاقة الحمراء».

وأضاف: «عندما يكون المشوار طويلًا يجب على الجميع أن يكون جاهزًا نفسيًّا ومعنويًّا، وهناك تفاصيل صغيرة يجب أن تحافظ عليها من أجل تقديم نفس المستوى الذي يسعد الجماهير».وأكد عبد الحفيظ أن أي لاعب قد يحصل على فرصته في أي لحظة على سبيل المثال أكرم توفيق ووليد سليمان ومحمود كهربا وحسين الشحات، ولهذا يجب على الجميع أن يكونوا مستعدين.وأضاف: «الحقيقة تقول إن عيوننا على النهائي ولكن هناك ٤ مباريات محلية مع بيراميدز وسموحة والمقاولون والمقاصة ثم كايزر تشيفز».واختتم سيد عبد الحفيظ تصريحاته قائلاً: «الهدف الأعلى هو الحصول على البطولة الإفريقية وعيوننا على المباراة النهائية، ولكن لن نخرج عن المباريات المحلية، لدينا مواجهات صعبة ونراهن على شخصية اللاعبين».

 قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ :

أترك تعليقك ..