سامح شكري يكشف المرحلة الحالية للعلاقات المصرية التركية ويؤكد انتهاء “الشوائب” مع قطر

سامح شكري يكشف المرحلة الحالية للعلاقات المصرية التركية ويؤكد انتهاء “الشوائب” مع قطر

سامح شكري يكشف المرحلة الحالية للعلاقات المصرية التركية ويؤكد انتهاء الشوائب مع قطر

أكد وزير الخارجية المصري، سامح شكري، أن “القاهرة لا تزال في المرحلة الاستكشافية ورصد ومتابعة ما يتخذ من إجراءات تعكس اهتمام الجانب التركي بعودة العلاقات بين البلدين”.
وخلال مداخلة هاتفية في برنامج “كلمة أخيرة”، قال سامح شكري معلقا على العلاقات المصرية التركية: “ما زالنا في المرحلة الاستكشافية ورصد ومتابعة ما يتخذ من إجراءات تعكس اهتمام الجانب التركي بعودة العلاقات، والأخذ من جانبهم بالملاحظات المصرية التي تسبب الحساسية بهذا الصدد”.

وفي إطار الحديث عن العلاقة مع الدوحة، أوضح سامح شكري أن “لجنة المتابعة والتنسيق مع الجانب القطري تعقد اجتماعها الثالث في الدوحة، وأن معظم القضايا العالقة والشوائب بين البلدين خلال السنوات الماضية، جرى الانتهاء منها في بيان العلا”، مؤكدا أن “هناك اهتماما كبيرا لدى البلدين لاستئناف العلاقة بين القاهرة والدوحة، خاصة العلاقات الحميمة بين الشعبين في إطار من المناخ الودي الذي يجب أن يحكم العلاقات العربية، وفقا للأسس التي ترسخها القاهرة في التعامل مع كافة الدول، وهي حسن الجوار وعدم التدخل في الشؤون الداخلية”.

قد يهمك ايضا :

وزير الخارجية المصري يتلقى اتصاليّن من نظيريه اليوناني والهولندي

مصر ترهن مسار “التطبيع” العلاقات مع تركيا بـ”الاطمئنان” لمراعاة مصالحها

أترك تعليقك ..